يوم الأحد 1:09 صباحًا 17 نوفمبر 2019



قصة جلد الحمار , الحكمه من وراء جلد الحمار

 

فى يوم من الايام كانت تعيش امير و اميرة مع بعض في

 

مملكتهم و معهم ابنتهم و كان للامير حمار عجيب حيث

 

انة كان يعطى كل يوم للحمار قطعة من الذهب و في

 

ذات يوم مرضت الاميره مرض الموت و قد اوصت الامير

 

ان لا يتزوج امراة اخرى خوفا على ابنتة من بعدها و بالفعل

 

ماتت الاميرة و لم يتزوج الامير باخرى و ظل يعيش و حيد

 

وفى يوم من لالايام الح الموجودين في المملكة على

 

الامير ان يتزوج حتى و افق و لكن ابنتة رفضت و حتى تجعله

 

ينصرف عن افكارة استعانت بالجنية التي معها فقالت لها

 

اطلبى من ابيكي ان يحضر لكي فستانا فيه كل الوان

 

الطبيعة فوافق و بالفعل حدث ذلك فطلبت الاميرة منها

 

ان يذبح الحمار و يعطيكى جلده فوافق و بالفعل حدث

 

ذلك ثم تنكرت به و خرجت دون ان يراها احد ثم جائت

 

واحبها امير و لكن لا احد يعرف من هي جلد الحمار

 

التي سمتها السيده التي اشتغلت عندها و تزوجها

 

وفى يوم الزفاف راها ابيها الامير و هنا الحزن لا يدوم

 

قصة جلد الحمار

 

الحكمة من و راء جلد الحمار

 

قصص جلود الحمار

صورة قصة جلد الحمار , الحكمه من وراء جلد الحمار

صور

صورة قصة جلد الحمار , الحكمه من وراء جلد الحمار

 

78 views