صور تعبر عن النوم , اجمل الصور المعبرة عن النوم

جمانه

توجد الكثير من الصور التي تعبر عن النوم و من احلى تلك الصور ما يلى

 

النوم يعد النوم جزءا مهما من الروتين اليومي للإنسان،

 


حيث ان النوم الصحي امرا رئيسيا لا يقل اهمية عن الحاجة لتناول الاكل و شرب الماء؛

 


اذ انه يلعب دورا مهما فالكثير من الوظائف الحيوية فالجسم،

 


فهو يساعد على

 

إزاله السموم التي تتراكم اثناء النهار من الدماغ،

 


كما انه يؤثر فجميع انسجه الجسم تقريبا بما بها الدماغ،

 


والقلب،

 


والرئتين،

 


بالإضافه لدورة فعملية التمثيل الغذائي،

 


وتحسين المزاج،

 


ودعم الجهاز المناعي،

 


ومقاومة

 

الأمراض،

 


والكثير من الأدوار الأخري التي سيتم ذكرها لاحقا فهذا المقال.

 


وفى المقابل يترتب على نقص و قله النوم الكثير من الآثار السلبيه التي تؤثر فجوده الحياة اليومية و تزيد من خطر الإصابه بالكثير من الأمراض

 

والمشكلات الصحية،

 


مثل: ارتفاع ضغط الدم،

 


وأمراض القلب و الأوعيه الدموية،

 


والسكري،

 


والاكتئاب،

 


والسمنة.

 


وتجدر الإشاره الى ان عدد ساعات النوم المناسبه تختلف من شخص لآخر،

 


وذلك بالاعتماد على عوامل عدة،

 


اهمها العمر؛

 

فعلي سبيل المثال يحتاج المواليد الجدد لحوالى 16-18 ساعة من النوم يوميا،

 


وذلك لحاجتهم للنمو و التطور،

 


بينما يحتاج الأطفال و المراهقون فسن الدراسه فالمتوسط ​​إلي 9 ساعات و نص فالليلة الواحدة،

 


ويحتاج البالغون

 

فى المتوسط الى 7-9 ساعات من النوم ليلا.[١] اهمية النوم هنالك الكثير من الأسباب التي تدفع نحو الحصول على ما يكفى من النوم؛

 


وذلك لما للنوم من فائدة كثيره على كل النواحى الصحية و النفسيه و السلوكية،

 


وفيما يأتي

 

نذكر بعضا من فائدة النوم الصحية:[٢][٣] يساعد على انقاص الوزن: يرتبط نقص النوم ارتباطا و ثيقا بزياده الوزن و الإصابه بالسمنة،

 


فالأشخاص الذين لا ينامون مدة كافيه يميلون لاكتساب الوزن بشكل ملحوظ اكثر من اولئك الذين

 

يحصلون على النوم الكافي،

 


لذا ربما يؤثر النقص ففترات النوم فالهرمونات التي تنظم الشهية،

 


حيث اظهرت الدراسات ان الأشخاص الذين لا يحصلون على قسط كاف من النوم لديهم مستويات اقل من هرمون الليبتين

 

(بالإنجليزية: Leptin Hormone المعروف بهرمون الشبع،

 


ومستويات اعلي من هرمون الجريلين بالإنجليزية: Ghrelin Hormone الذي يعرف كذلك بهرمون الجوع.

 


يزيد من مهارات حل المشاكل و يعزز الذاكرة: يؤثر النوم مدة غير

 

كافيه سلبا فبعض جوانب و ظائف الدماغ؛

 


وبذلك فهو يؤثر فالإنتاجية،

 


والإدراك،

 


والتركيز،

 


والأداء.

 


يقلل من خطر التعرض لأمراض القلب و السكته الدماغية: فقد و جد ان الأشخاص الذين لا يحصلون على قسط كاف من النوم هم

 

أكثر عرضه لخطر الإصابه بأمراض القلب،

 


والسكته الدماغيه مقارنة بأولئك الذين ينامون 7-8 ساعات فالليلة،

 


كما يؤدى النوم بشكل غير كاف الى ارتفاع ضغط الدم و بعض التغيرات الهرمونية.

 


يحسن جهاز المناعة: ان الحصول على

 

ما لا يقل عن ثمانى ساعات من النوم ممكن ان يحسن من و ظائف المناعه و مقاومه نزلات البرد.

 


يعزز من قدرات التفاعل الاجتماعي: ربما يدعم النوم مدة كافيه المهارات الاجتماعيه لدي الشخص،

 


وقدرتة على التعرف على

 

التعبيرات العاطفيه للأشخاص من حوله.

 


يحمى من الإصابه بالاكتئاب: فقد و جد ان احتماليه تعرض الأشخاص الذين يعانون من الأرق لخطر الاكتئاب تقارب العشره اضعاف مقارنة باحتماليه تعرض الذين يتمتعون بالنوم الصحي.

 


يقلل

 

من خطر مرض السكري: يؤدى عدم حصول الشخص على كفايتة من النوم لحدوث تغيرات هرمونيه تجعلة اكثر عرضه لتطور حالة ما قبل السكرى و الإصابه بمرض السكري.

 


يحسن البشرة: تحدث خلال النوم الكثير من العمليات

 

التى تعمل على اصلاح الأضرار التي تصيب البشرة،

 


كالأضرار الناجمه عن التعرض للأشعه فوق البنفسجيه و الإجهاد.

 


يحمى من الإصابه ببعض نوعيات السرطان: حيث كشفت بعض الدراسات ان الأشخاص الذين يبلغ متوسط نومهم اقل

 

من ست ساعات جميع ليلة،

 


كانوا اكثر عرضه لخطر الإصابه بسرطان القولون و المستقيم،

 


بنسبة 50٪ تقريبا مقارنة مع الذين ينامون سبع ساعات فالليلة الواحدة.

 

صورة تعبر عن النوم

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


صور تعبر عن النوم , اجمل الصور المعبرة عن النوم